أخبار عاجلة
الرئيسية / النشاط التوثيقي / الصوتيات والمرئيات / محاضرة أدب الاختلاف في الإٍسلام (تعليق فضيلة الشيخ محمد الغزالي)

محاضرة أدب الاختلاف في الإٍسلام (تعليق فضيلة الشيخ محمد الغزالي)

المحاضر: فضيلة الإمام الأكبر جاد الحق علي جاد الحق – شيخ الأزهر ( 1917/ 1996).

دراسته: حصل على الشهاد العالمية بكلية الشريعة الإسلامية ، ثم التحق بتخصص القضاء الشرعي بكلية الشريعة وحصل منها على الشهادة العالمية مع الإجازة في القضاء الشرعي.

مناصبه: عمل بعد التخرج في المحاكم الشرعية، ثم انتقل إلى المحاكم المدنية بعد إلغاء القضاء الشرعي، عُين مستشارًا بمحاكم الاستئناف 1976، عُيِّن مفتيًا للديار المصرية في أغسطس 1978، عُيّن وزيرًا للأوقاف في يناير1982، شيخًا للجامع الأزهر في17 مارس1982.

مؤلفاته: كتاب مع القرآن الكريم، كتاب النبي صلى الله عليه وسلم في القرآن، الفقه الإسلامي: مرونته وتطوره، كتاب أحكام الشريعة الإسلامية في مسائل طبية عن الأمراض النسائية، كتاب بيان للناس، بحوث فتاوى إسلامية في قضايا معاصرة، رسالة في الاجتهاد وشروطه نطاقه والتقليد والتخريج، رسالة في القضاء في الإسلام.

أدار اللقاء: أ.د. محمد عمارة ( 1931 / 2020).

دراسته: الليسانس في اللغة العربية والعلوم الإسلامية-كلية دار العلوم-جامعة القاهرة، الماجستير في العلوم الإسلامية تخصص فلسفة إسلامية-كلية دار العلوم-جامعة القاهرة، الدكتوراه في العلوم الإسلامية تخصص فلسفة إسلامية-كلية دار العلوم-جامعة القاهرة.

مناصبه: عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهرالقاهرة.
ويعد دكتور محمد عمارة من أحد أهم المفكرين المسلمين منذ أواخر القرن العشرين حتى اليوم.

تاريخ المحاضرة: 11 اكتوبر 1993.

عن محمد الغزالي

شاهد أيضاً

الحديث النبوي بين علماء الفقه وعلماء الحديث

الشيخ محمد الغزالي

هناك طريقًا واحدًا لإرضاء الله سبحانه وتعالى ونيل محبته، هو اتباع محمد – صلى الله عليه وسلم – واقتفاء آثاره والسير على سنته لقوله تعالى: " قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم".

البدعة

الشيخ محمود شلتوت

عرفنا من تاريخ الأديان والشرائع أن التحريف الابتداعي قد أصابها من جهات ثلاث: من جهة العقيدة، حيث دخل الشرك، وعبادة غير الله، ودعاؤه، والاستعانة به واللجوء إليه، ومن جهة العبادة، حيث دخل التغيير في كيفية أداء العبادة أو الزيادة عليها، والنقص منها، ومن جهة الحلال والحرام، حيث حُلِل الحرام، واحتيل على تحريم الحلال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.